الرئيسية / اخبار سياسية / الجيش الشيشاني يبدأ بإقتحام كييف .. وبوتين ينشر الرعب بهذه القوة الجبارة التي جعلها رأس حربة الهجوم شاهد

الجيش الشيشاني يبدأ بإقتحام كييف .. وبوتين ينشر الرعب بهذه القوة الجبارة التي جعلها رأس حربة الهجوم شاهد

توجهت قوة جبارة وضخمة جدا من المقاتلين الشيشانيين للقتال في أوكرانيا الى جانب الجيش الروسي الذي واجه مقاومة شرشة من الجيش الأوكراني لخمسة ايام على التوالي ، متسببا بتعثر المخطط الروسي في السيطرة على اوكرانيا .

الشيشان تقدم الدعم لروسيا

حيث وصلت ارتا ضخمة من القوات المسلحة الشيشانية تمتد على نحو 5 كيلومترات ، إلى ضواحي العاصمة الاوكرانية كييف تمهيدا لاقتحامها ، وسط أنباء عن بدأ الاقتحام فعليا للعاصمة الاوكرانية كييف من قبل القوات الشيشانية بعد تعثر الروسية لخمسة ايام على التوالي . ووصلت القوات الشيشانية إلى ضواحي كييف بأعداد ضخمة للغاية ،

وصول قوات مسانده جديدة الى كيف

تتضمن دبابات 14 – t و دبابات 90 – T ومدرعات قتالية وأنظمة صواريخ بانسر المتطورة ؛ وقاذفات اللهب الاستراتيجية الروسية ومئات العربات المدرعة المتطورة ، وآلاف المقاتلين الشرسين .

الاعلام الروسي اعتبر أن الدفع بمقاتلين شيشانيين بهذا العدد الهائل والعتاد الصخم ، إستراتيجية جديدة اتخذها بوتين ، بجعل المجاهدين المسلمين على رأس حربة الهجوم والاقتحام للعاصمة الاوكرانية كييف .

محاولات مستمرة في اقتحام العاصمة كيف

من جانبها فورين بوليسي قالت في تقرير سلط الضوء على القوات الشيشانية في أوكرانيا ، ان استخدام روسيا لمقاتلين من الشيشان يأتي بغرض الدعاية التي تستهدف إلقاء الرعب في قلوب الجيش الأوكراني ، الذي دخل في معارك طاحنة أمام الروس ، في العديد من الجبهات ، خاصة العاصمة الأوكرانية كييف ، ومدينة خاركيف ، ثاني أكبر المدن الأوكرانية .

خسائر كبيرة من الطرفين

ی وعمد الاعلام الروسي إلى التضخيم من شأن القوات الشيشانية ، ونشر بحسب فورين بوليسي اخبار دعائية على سبيل « آلاف المقاتلين الشيشان منتشرون جنوب أوكرانيا .. مئات المقاتلين الشيشان يصلون في الغابة قبل التوجه إلى الجبهة الأوكرانية .. عشرات من القوات الخاصة الشيشانية يحملون بطاقات تتضمن أسماء وصور أهدافهم داخل أوكرانيا .

تدخل قوات الردع الخاصة الشيشانية

الاعنف يشار الى أن مدينة خاركيف ثاني أكبر المدن الاوكرانية بعد كييف ، شهدت معارك منذ انطلاق العمليات العسكرية الروسية الخميس الماضي ، اذ تلقى الجيش الروسي فيها ضربات موجعة وهزيمة قاسية بحسب وزارة الدفاع الاوكرانية .

هزيمة قاسية للجيش الرو سي

تجدر الإشارة الى ان العاصمة الاوكرانية كييف تمثل العصب السياسي والاقتصادي والرمزية الكبرى لبقاء وصمود الدولة الاوكرانية ، ويدافع عنها الجيش الاوكراني ببسالة في وقت تحاول فيه القوات الروسية منذ خمسة ايام اقتحامها من اربعة محاور الا ان جميع محاولتها فشلت حتى الان .

شاهد أيضاً

الوظائف الجديدة المتاحة في الرياض والتي يمكنك التقديم فيها

تقوم الكثير من الشركات في المملكة العربية السعودية بالاعلان عن حاجتها إلى موظفين حيث انه …